منصة MetaTrader 4 هي من أهم منصات التداول المعروفة عالميًا اختصارها هو MT4 ما يميز هذه المنصة أن عمليات التداول فيها تتم على نطاق واسع للغاية، حيث المتداولين، والمضاربين على عملات الصرف الأجنبي بالتجزئة يزورونها من كل دول العالم، وما يجعل المنصة محل جذب من قبل الكثيرين هو أنها متاحة إلكترونيًا للجميع بلا استثناء، فلا داعي معها إلى التحرك، وإهدار الكثير من الوقت، والمجهود.

 فمن خلال شاشتك الإلكترونية مهما كانت هاتف، كمبيوتر لوحي، لاب توب يمكنك التعامل معها بسهولة، وسلاسة، وهذا نظرًا لأن المنصة مقدمة للجميع، فيتم فيها مراعاة التصميم السلس البسيط ليكون التعامل معها سهل على جميع الزائرين، خصوصًا المتداولين المبتدئين.

تم تطوير هذه المنصة بواسطة MetaQuotes Software، وهي شركة متخصصة في تطوير البرامج، ومن ثم تم طرحها في عام 2005، البرنامج مرخص لوسطاء الصرف الأجنبي، والذين بدورهم يوفرونه لعملائهم المتعاملين معهم، والراغبين في التداول من خلالهم في سوق التداول.

يتكون البرنامج من مكون العميل، بالإضافة إلى الخادم، ويتم تشغيل الخادم اعتمادًا على الوسيط، ويتم توفير برنامج العميل لعملاء الوسيط (المتداولين) ، الذين يستخدمونه لمشاهدة أسعار ومخططات البث المباشر لسوق التداول، وتقديم الطلبات الخاص بعمليات التداول، وإدارة حساباتهم بشكل سلس، وبسيط دون تعقيد.

شهدت MT4 العديد من التحسينات من قبل الشركة المطور للمنصة، ابتدءً من عام 2002، وتم إصدار النسخة المحسنة، والتي كانت رائعة، وتوفر الكثير من المميزات المحسنة في عام 2005م، وفيما بين عام 2007، وحتى عام 2010 قام العديد من الوسطاء باستعمال منصة MT4 كبديل لهم لبرامج التداول الخاص بهم، والذين اعتادوا على استخدامها في الماضي، وهذا نظرًا لشعبية المنصة التي تزايدت بين المتداولين، والعدد الكبير التابع للمنصة من برامج نصية، ومستشارين تابعين لجهات خارجية.

حاولت المنصة التطوير من نفسها عن طريق إصدار نسخة أخرى لها عرفت باسم MetaTrader 5 في أكتوبر من عام 2009، ولكن لم يكن الإقبال عليها كبيرًا مقارنة بالإصدار الذي سبقه، لذا فإن MT4 إلى الآن هي المتربع الأساسي في قلوب العملاء، ويفضلون التعامل معها. المنصة في الأساس متوفرة على مايكروسوفت ويندوز، وهي غير مناسبة لنظام التشغيل ماك أوس، ولكن هناك بعض الوسطاء يقدمون متغيرات مطورة على MT4 لعملائهم لتناسب نظامهم الماك.