تداول الذهب هو نوع من أنواع التداولات الذي يتم فيه المضاربة على معدن الذهب، من خلال إجراء عمليات البيع، والشراء على تلك التداولات، وبشكل عام يعتبر الذهب من أكثر المعادن شعبية التي عرفت عبر التاريخ، فقبل حتى أن يدخل الذهب عالم التداول في البورصة كان يتم تداوله في صورته الأولية بين البشر، وبعضها البعض، حيث تم اعتباره من المعادن الثمينة للغاية.

في الغالب يلجأ المستثمرون في عصرنا الحالي إلى التداول في الذهب، لأنه من التداولات الآمنة نوعًا ما عندما يتعلق الأمر بالتداولات بعيدة الأجل، حيث أنه ليس تداول قصير المدى مثل التداول على العملات، ولكن لتحقيق أرباح مجدية به أنت بحاجة للانتظار فترة من الوقت.

أسعار الذهب في سوق التداول تشهد تقلبًا ملحوظًا بين الحين، والآخر تمامًا مثل أي سوق تداول. وفي الحقيقة هناك عدد من الأمور التي تؤثر على تلك الأسعار أهمها الفائدة التي يتم فرضها عليه من قبل البنوك المركزية، الذهب ذو الفائدة المعدومة يميل إلى أن يكون أقل في السعر من نظيره المضاف إليه فائدة.

أيضًا يتم استخدام الذهب كغطاء ضد الضغوطات المالية، مثل الانكماش، والتضخم، وهذه أمور يمكنها أن تؤثر بشكل جذري على سعر الذهب، كذلك حجم الطلب عليه، حيث يتم استهلاكه بما يشكل ثلثي الاستهلاك التي تشهده المعادن سنويًا.

كذلك الأخبار الاقتصادية، والسياسية يمكنها أن تؤثر بشكل جذري على معدلات الاستقرار الخاصة بأسعار الذهب سواء بالارتفاع، أو الانخفاض.

سعر الذهب يقاس على أساس وزنه، وتعد الطريقة الأكثر شيوعًا لوزنه هي الوزن الترويسي، فيه تعد الأونصة الترويسية تقريبًا 31.10 جرام

يجدر الإشارة أنه كلما ارتفع سعر الذهب انخفض سعر الدولار، لذا أغلب المتداولين يستخدمون الذهب كوسيلة تداول يتم من خلالها موازنة أرباحهم، وخسائر الأخرى التي يتكبدونها في نظير الدولار.