تنبيه: تعد شركة Monex واحدة من أعرق الشركات في مجال الوساطة المالية حيث تمتد سنوات نشاطها لأكثر من 20 عاماً، إلا أن يعيبها اقتصار الأصول المالية المتاحة للتداول من خلالها على عدد محدود جداً من الفئات، وهو ما يضع المتداول أمام خيارات أقل عدداً ومرونة وبالتبعية قد يؤثر على فرصه في تحقيق الربح، لذلك نوصي بالعودة إلى قائمة أفضل منصات تداول الفوركس المرخصة المُقدمة من موقع ثقة، لإيجاد وسطاء يقدمون خدمات مماثلة -من حيث الجودة والموثوقية- مع إتاحة خيارات أكثر تعدداً وتنوعاً.

شركة Monex هي شركة قابضة يابانية الأصل ولكنها مُسجلة ومعترف بها رسمياً في دولة أستراليا، يرجع تاريخ تأسيسها إلى عام 1999 -برأس مال قدره 12,200 مليون ين ياباني- لتكون بذلك صاحبة الريادة باعتبارها أول وسيط للتداول عبر الإنترنت في اليابان وقارة آسيا بصفة عامة، أما فيما يخص تقييم شركة Monex اليوم فهي تعد ثالث أكبر شركة وساطة مالية في اليابان.

يتركز نشاط شركة Monex -على نقيض أغلب الوسطاء- على تداول الأوراق المالية وتداول الأسهم فقط، وقد تمكنت الشركة على مدار سنوات نشاطها من توسعة نطاق أعمالها، حتى صارت ممثلة حول العالم بأكثر من 13 مكتب رسمي بأصول تصل قيمتها لما يُقارب 46 مليار دولار أمريكي.

ما الأسواق المالية التي يمكن الوصول إليها عبر شركة Monex؟

تتيح شركة Monex لعملائها فرصة الاستثمار في إثنى عشراً من أسواق المال مع التركيز بصفة خاصة على الأسواق الآسيوية، والتي تمثل مُجتمعة أكثر من 70% من رأس المال السوقي بالعالم وهي كالآتي:

  • الولايات المتحدة الأمريكية

  • أستراليا 

  • سوق هونج كونج 

  • الصين

  • تايوان 

  • اليابان 

  • كوريا الجنوبية 

  • سنغافورة 

  • ماليزيا 

  • أندونيسيا 

  • تايلند 

  • الفيليبين 

كيف تدعم شركة Monex المتداولين المبتدئين؟

إن أردنا تقييم شركة Monex من حيث مستوى الدعم المقدم للمبتدئين في عالم التداول فسنجدها مميزة بهذا الصدد، حيث أنها توفر لعملائها مجموعة كبيرة من المواد التعليمية الحصرية لتعريفهم بأسس ومبادئ تداول الأسهم، ومساعدتهم على اكتساب الخبرة والارتقاء بمستويات مهاراتهم للتمكن من عقد صفقات ناجحة، هذا بخلاف المقالات الدورية ومكتبة مقاطع الفيديو التي تتضمن شرحاً وافياً لمجريات الأمور في عالم التداول.

يُضاف إلى ما سبق أن شركة Monex توفر جلسات تدريب بنمط 1: 1، أي أن المتداول المبتدئ يتواصل بصورة منفردة ومباشرة مع أحد خبراء الشركة، والهدف من تلك الجلسات هو الإجابة على استفساراته وتعريفه بأسس وآليات شراء وبيع الأسهم عبر منصات الشركة وكيفية إدارة الصفقات بنجاح.

لماذا تختار التداول من خلال شركة Monex؟

حددت شركة Monex مجموعة العوامل التي تُميزها، واعتبرتها السبب الرئيسي في انجذاب أكثر من 3,7 مليون مستثمراً من مختلف دول العالم إليها، ويمكن إيجاز مقومات التميز هذه فيما يلي:

  • إمكانية الوصول لأكثر من 50 ألف ورقة مالية.

  • المتابعة الدائمة من مدير علاقات متخصص لتقديم الدعم والمساعدة والإيجابة على الاستفسارات.

  • إمكانية الاستثمار بأسهم كبرى الشركات العالمية وكذلك مجموعة صناديق الاستثمار.

  • فرصة التداول في مجموعة كبيرة من الأسواق الآسيوية بالإضافة إلى تداول الأسهم الأمريكية والاسترالية.

  • توفير وسائل تعليمية وتدريبية أكثر تطوراً وتفرداً.

يُضاف لما سبق أن شركة Monex تقدم لعملائها أسعاراً تنافسية، وتبرهن على ذلك بإنها تتيح فرصة تداول الأسهم الأمريكية عبر منصتها بأسعار تبدأ من 9,99 دولاراً أمريكياً فقط لكل صفقة، كما أن شركة Monex تعتبر نفسها بمثابة الحل الأمثل للمشكلة الكبرى التي تواجه المتداولين في أسواق الأسهم العالمية ألا وهي المغالاة في تقدير رسوم السمسرة والعمولات.

الأسئلة الشائعة حول Monex

لا تحمل شركة Monex أي ترخيص محلي في الدول العربية لذلك لا تعد من الشركات المرخصة محلياً والترخيص الوحيد الحاصله عليه الشركة هو ترخيص وتسجيل في استراليا ولذلك الأمر لمن يبحث عن وسيط تداول مرخص محلياً عليه اختيار شركة غير Monex من قائمة الشركات المعروضة في ثقة.

لا تملك شركة Monex عقود الفروقات الخاصة في العملات الرقمية ولذلك الأمر لا يمكن تداول عقود الفروقات على العملات المشفرة مع الشركة ولمن يبحث عن تداول عقود الفروقات للعملات الرقمية والمشفرة يجب عليه اختيار وسيط تداول أخر من الوسطاء المرخصين على موقع ثقة.

تعمل شركة Monex في مناطق شرق أسيا بشكل كبير لكن في منطقة الشرق الأوسط والخليج العربي ليس هناك حضور قوي للشركة لذلك لا نعدها من الشركات العالمية وننصح اختيار وسيط تداول أخر لفتح حسابات تداول فوركس وأسهم.

بعد تقييم الشركة بشكل كامل لم نجد ما تم ذكره عن أقل مبلغ للاستثمار مع الشركة ولذلك ننصح التواصل معهم بشكل مباشر في حال رغبت في فتح حساب تداول معهم ولكن في جميع الأحوال لا تعد الشركة من الشركات القائمة في منطقة الشرق الأوسط وننصح باختيار وسيط تداول مرخص محلياً بديلاً عنها.