أفضل منصات تداول عربية لعام 2021

جذب مجال التداول عبر الإنترنت قطاعاً كبيراً من المستثمرين على الصعيدين العربي والعالمي بالسنوات الأخيرة، بعدما أثبتت التجارب العملية أنه مجالاً استثمارياً موثوقاً وتمكن الكثيرين من جني ثروات حقيقية من خلاله، فإن كنت ترغب في اللحاق بالركب فإننا نقدم لك قائمة منصات تداول عربية مرخصة فيمكنك دخول هذا العالم من خلالها بثقة وأمان.

لم يعد العثور على منصات تداول عربية أمراً عسيراً؛ حيث تضاعفت أعدادها بالآونة الأخيرة كنتيجة مباشرة للإقبال المتزايد على التداول عبر الإنترنت، لكن تلك المنصات -بطبيعة الحال- لا تقدم خدمات على ذات المستوى من الجودة، ولذلك لابد من تحري الدقة أثناء المفاضلة واختيار المنصة الأفضل للاستمتاع بتجربة استثمارية آمنة وأكثر تميزاً. 

أفضل منصات تداول عربية

مصطلح منصات تداول عربية يشير إلى فئتين من المنصات وشركات التداول، أولهما الشركات التي تم تأسيسها بإحدى الدول العربية وتحمل جنسيتها، أما الفئة الثانية هي شركات التداول الأجنبية التي تقدم خدماتها على نطاق عالمي بما يشمل الشرق الأوسط والمنطقة العربية وبعضها ممثل قانوناً بواسطة مكاتب ومقار رسمية بتلك الدول. 

توجد قواسم مشتركة ومقومات رئيسية تتوفر بأي منصات تداول عربية -من كلا الفئتين- والتي كانت سبباً مباشراً في تزايد معدلات إقبال المستثمرين على التداول عبر الإنترنت، أهمها أن العديد منها مرخصة من جهات مرموقة محلياً وعالمياً مما يجعلها موضع ثقة، فضلاً عما توفره من خدمات خاصة ومميزة للمتداولين العرب مثل إتاحة خيار حساب التداول الإسلامي. 

ما أقوى جهات اعتماد منصات التداول بالوطن العربي؟ 

صارت تجارة الفوركس والتداول عبر الإنترنت من المجلات المعترف بها بأغلب الدول العربية، بالتالي صارت هناك منصات تداول عربية معتمدة ومرخصة محلياً وشركات وساطة مُدرجة ضمن قوائم الشركاء بمواقع كبرى البورصات والأسواق المالية بالوطن العربي. 

تعد البنوك المركزية بالوطن العربي هي الجهات المنوطة بإقرار لوائح وقواعد تنظيم عمل أي منصات تداول عربية بجانب عدد من جهات الرقابة المالية ومن أبرزها:

  • هيئة دبي للخدمات المالية (DFSA).

  • مركز أبوظبي المالي العالمي (ADGM).

  • إدارة مراقبة الأسواق المالية التابعة لمصرف البحرين المركزي (CBB).

  • الهيئة العامة لسوق المال العُمانية.

  • هيئة الأوراق المالية الأردنية (JSC).

هل توجد منصات تداول عربية مرخصة من منظمات دولية؟ 

توجد منصات تداول عربية أو بالأحرى شركات وساطة عالمية تقدم خدماتها للمستثمرين العرب تكون مرخصة من قبل منظمات رقابية أجنبية في أوروبا والولايات المتحدة، تلك الفئة تشكل النسبة الأكبر من شركات الوساطة المالية ومن بين أبرز منظمات الرقابة المالية المنوطة بترخيصها والإشراف على نشاطها ما يلي:

  • هيئة السلوك المالي البريطانية (FCA). 

  • هيئة توجيه سوق الأدوات المالية (MiFID).

  • الهيئة العامة للرقابة على الأسواق المالية في سويسرا (FINMA). 

  •  لجنة الأوراق المالية والبورصات في قبرص (CySEC). 

  • دائرة الخدمات المالية في ولاية نيويورك (NYDFS). 

  •  هيئة الأوراق المالية والاستثمارات الاسترالية (ASIC).

لماذا تبحث عن منصات تداول عربية مرخصة؟ 

قد يبدو هذا السؤال سطحياً في ظاهره فالتعامل مع منصات تداول عربية مرخصة هو السبيل الوحيد لضمان سلامة الوضع القانوني وأن شركات الوساطة -أياً كانت جنسيتها- تمارس نشاطها بشكل مشروع، هذا هو الغرض الرئيسي من تراخيص شركات التداول لكنه بالتأكيد ليس الوحيد. 

إيجاد منصات تداول عربية مرخصة محلياً ودولياً من جهات رقابية موثوقة يضمن للمستثمر الحفاظ على أمواله، حيث أن تلك الجهات الرقابية تُلزم شركات الوساطة بتفعيل بروتوكولات حماية الأموال وفي مقدمتها حفظ أموال المتداولين في حسابات مؤمنة ومنفصلة عن رأس مال الشركة، كما أن المنظمات الرقابية تقوم بدور الضامن وتلتزم بتعويض المستثمر في حالة تعرضه للاحتيال أو تكبده خسائر ناتجة عن تقصير شركة الوساطة المالية المعتمدة منها. 

هل تحتاج مساعدة للتعرف على أفضل منصات تداول عربية؟

هل ترغب في بدء رحلتك الاستثمارية من خلال منصات تداول عربية آمنة وموثوقة، الأمر بسيط وكل ما يفصلك عنه هو النقر على أيقونة "تواصل معنا الآن" بالأسفل، حيث يتيح لك هذا الخيار التواصل بشكل مباشر مع أحد خبراء موقع ثقة ليجيب على كافة تساؤلاتك واستفساراتك ويساعدك على تحديد الخيار الأفضل بالنسبة لك. 

تواصل معنا الآن

ما الأدوات المالية المطروحة للتداول عبر منصات التداول العربية؟ 

تتوفر منصات تداول عربية على قدر كبير من التميز تتيح للمستثمرين من خلال تداول باقة متعددة ومتنوعة من المنتجات والأدوات المالية، مما يضع المستثمر العربي أمام خيارات غير محدودة ويضاعف فرصتهم في عقد صفقات ناجحة وتحقيق الأرباح المأمولة. 

من أبرز الأدوات المطروحة للتداول عبر منصات التداول العربية ما يلي:

  • تجارة الفوركس أو تداول أزواج العملات.

  • تداول مؤشرات الاسهم.

  • تداول السلع.

  • تداول المعادن الثمينة.

يتم تداول السلع والمنتجات من خلال منصات تداول عربية عبر عقود مقابل الفروقات، أي أن المستثمر يتداول قيمة الأدوات المالية دون الحاجة إلى امتلاكها مادياً ويعد هذا من أهم مزايا التداول عبر الإنترنت، حيث أنه يضمن سرعة عقد الصفقات والاستفادة من تحركات الأسعار بأي لحظة، فضلاً عن إمكانية تحقيق الربح من خلال تحركات السوق في كلا الاتجاهين سواء صعوداً أو هبوطاً. 

كيف تختار أفضل منصات تداول عربية عبر الإنترنت؟ 

ارتفاع معدلات الإقبال على مجال التداول في الشرق الأوسط بالسنوات الأخيرة قبالة ظهور منصات تداول عربية بمعدل متسارع، وتحديد الأفضل بين تلك الخيارات المتعددة يمكن الاعتماد على مجموعة المعايير -التي حددها الخبراء- في المفاضلة بينهم وفي مقدمتها الآتي:

  • فحص التراخيص والاعتمادات والتأكد من صحتها. 

  • اختر المنصات الحائزة على جوائز تميز عالمية. 

  • اختيار شركات التداول التي تعتمد سبريد منخفض. 

  • تعرف على أنواع الأدوات المالية المتاحة للتداول عبر المنصة. 

  • التأكد من عدم فرض شركة الوساطة لأي رسوم غير معلنة. 

  • مدى توفر خيارات الحساب التجريبي والحساب الإسلامي. 

جدير بالذكر أن أي منصات تداول عربية مرخصة لا تقبل تلقي المدفوعات من خلال أي طرف ثالث، ويمكنك اختصار الوقت والتعرف على أفضل المنصات عن طريق الاطلاع على القائمة الموصى بها من قبل ثقة. 

هل توجد منصات تداول عربية تدعم العملات الرقمية؟

يصعب إيجاد منصات تداول عربية مرخصة من الجهات الرقابية المحلية تتيح للمستثمرين تداول البيتكوين وما يماثلها من عملات، ذلك يرجع إلى موقف حكومات أغلب الدول العربية الرافض للاعتراف قانوناً بالعملات الافتراضية ولا يستثنى من ذلك إلا حالات نادرة مثل مملكة البحرين. 

بناءً على ذلك فإن تداول العملات الرقمية في الوطن العربي يتم من خلال عدد من منصات عالمية وشركات وساطة أجنبية تقدم خدماتها في الوطن العربي ومنطقة الشرق الأوسط.

يطمح الجميع إلى خوض تجربة تداول مميزة بشروط استثنائية وهذا الحلم لم يعد صعب المنال بعد الآن، إذ يمكن تحقيقه بسهولة من خلال حساب تداول VIP من ثقة، الذي يضمن لك الوصول لأفضل منصات تداول عربية تلائم متطلباتك وطموحاتك الاستثمارية، فضلاً عن تلقي دعماً كاملاً من خلال باقة مميزة من الخدمات التي تشمل الاستفسارات المجانية وخدمات المتابعة والتوجيه المهني وكل هذا لهدف واحد فقط هو جعل تجربة التداول الخاصة بك آمنة وموثوقة ويسيرة وأكثر تميزاً على كافة الأصعدة.

كيف يمكن اختار أفضل منصة تداول عربية؟

عند أخذ قرار في اختيار وسيط تداول أو منصة تداول أول شيء يجب الانتباه له وفحصه هو تراخيص تلك المنصة وتراخيص ذلك الوسيط ويجب البحث جيداً عبر الانترنت عن ذلك الوسيط والسمعة التي يتمتع بها والبحث عن تجارب سابقة لدى متداولين قاموا بالتعامل مع ذلك الوسيط ونحن في ثقة نعرض صفحة تقييم شفافة عن كل وسيط نقوم بالتعامل معه لاختصار الوقت على المتداولين في اختيار الوسيط المناسب.

كيف يمكن التأكد من تراخيص منصة التداول العربية؟

كل منصة تداول تقول أنها منصة تداول عربية يجب أن يكون لديها تراخيص محلية من قبل هيئات مالية محلية في الدول المختلفة ويجب الانتباه هنا أن هناك الكثير من منصات التداول العربية التي تدار من قبرص ومناطق اخرى من العالم وذلك لا يعني أنهم ليسوا شركات عربية حيث أن أفضل منصات التداول العالمية والعربية أصبحت تدار من خارج الوطن العربي مؤخراً.

هل يمكن التداول بدون رافعة مالية مع منصات التداول العربية؟

بعض منصات التداول تسمح للمتداولين في التحكم بالرافعة المالية في حساباتهم فمثلاً شركة eToro العالمية تسمح لك بالتحكم بحجم الرافعة المالية عند فتح صفقات مختلفة في الحساب وتسمح لك بالتداول بدون رافعة مالية نهائياً عند اختيار الاستثمار في العملات الرقمية والأسهم الأمريكية ويكون التداول على تلك الاصول بشراء العقد الأصلي للأصل المالي وتسجيله في اسمك بشكل كامل.

هل إيداع الأموال في حسابات شخصية بدل حسابات الشركة عمل قانوني؟

عند اخذ قرار ايداع الأموال مع شركات التداول والاستثمار يجب الانتباه هنا أن الايداع يجب أن يتم في حسابات الشركة البنكية وليس في حسابات الوسطاء أو الأشخاص حيث يترتب على ذلك الوقوع بفخ الشركات المحتالة وسرقة أموال المتداول من قبل من يدعوا أنهم شركات تداول مرخصة ولذلك ننصح فقط التعامل مع الشركات الرسمية في عمليات الايداع والسحب.

نحن هنا لمساعدتك! لا تتردد في سؤالنا عن أي شيء. انقر أدناه لبدء المحادثة.

فريق خدمة الزوار

عيسى البنا

متوفر