أفضل شركات تداول العملات الرقمية في مصر

نقدم لك قائمة بأفضل شركات تداول العملات الرقمية في مصر حيث يمكن لكل مستثمر انتقاء الشركة التي تناسبه وفتح حساب تداول حقيقي من خلالها بصورة مباشرة بمنتهى السهولة، أو يمكنك التواصل معنا لمعرفة المزيد من التفاصيل حول شركات تداول العملات الرقمية المرخصة والموثوقة وإرشادك لكيفية فتح الحساب.

باتت العملات الرقمية المشفرة اليوم تحظى باهتمام كبير من قبل المتداولين حول العالم، خاصة في ظل تزايد معدلات انتشارها وكذا تزايد معدلات الاعتراف الحكومي بها حول العالم، وكل هذا ساهم في تحولها لإحدى الأدوات المالية الأكثر تداولاً عبر الإنترنت في الدول العربية والعالم بصفة عامة، فكيف يمكن التعرف على أفضل شركات تداول العملات الرقمية في مصر وما أسس اختيارها؟

لمحة عن سوق العملات الرقمية في مصر

عند ذكر شركات تداول العملات الرقمية في مصر تجدر بنا الإشارة أولاً إلى أن كافة المعاملات المالية -على اختلاف أنواعها- داخل جمهورية مصر العربية تخضع لجهتين رقابيتين هما البنك المركزي المصري والهيئة العامة لسوق المال (CMA)،  وهما الجهات المنوطة بإقرار اللوائح والقوانين المُنظمة للأنشطة المالية والإشراف عليها، وفيما يخص العملات الرقمية المشفرة فقد تم طرح ومناقشة فكرة تقنينها في مصر على مدار الأعوام الماضية، لكن لم يتم اتخاذ أي خطوات فعلية نحو ذلك إلا بالآونة الأخيرة مع طرح مشروع قانون النظام المصرفي الجديد.

يفرض مشروع القانون الجديد نظرياً قيوداً على شركات تداول العملات الرقمية في مصر في محاولة لإحكام الدولة لسيطرتها على هذا النمط من المعاملات، إذ نصت المادة رقم (٢٠٦) من قانون البنك المركزي المصري والجهاز المصرفي الجديد على حظر تأسيس أو تشغيل أو ترويج أي منصات تختص بتعدين أو تداول العملات الرقمية دون الحصول على ترخيص رسمي من إدارة البنك المركزى المصرى، بصفته الجهة الرسمية الوحيدة التي منحها القانون سلطة اعتماد المعاملات المصرفية الإلكترونية والمصادقة عليها.

رغم أن شركات تداول العملات الرقمية في مصر لفترة طويلة لم تكن مُدرجة ضمن الهيكل التنظيمي للمعاملات المالية، ورغم عدم وجود قانون يسمح بامتلاك العملات المشفرة إلا أن هذا لم يكن له تأثير كبير على رواجها وانتشارها بين المواطنين المصريين، حيث أفادت بعض التقارير أن نسبة ٤٪ علي الأقل من مستخدمي شبكة الإنترنت في مصر يمتلكون إحدى أنواع العملات الرقمية المتداولة عالمياً، كذلك كانت العملات الرقمية المشفرة من الأدوات المالية الأكثر تداولاً وذلك من خلال مجموعة شركات الوساطة المالية العالمية التي تقدم خدماتها في مصر ومنطقة الشرق الأوسط بصفة عامة.

ما هي أسس اختيار أفضل شركات تداول العملات الرقمية؟

يتم تحديد الأفضل في عالم التداول عبر الإنترنت تبعاً لعدة أسس أو معايير رئيسية، يمكن من خلالها التعرف على سلامة الوضع القانوني للشركة وكذا تقييم مستوى الخدمات التي تقدمها للمتداولين.

تتمثل أبرز الأمور التي يجب النظر إليها عند المفاضلة بين شركات تداول العملات الرقمية في مصر فيما يلي:

  • فحص تراخيص الشركة ومراجعة بروتوكولات حماية أموال العملاء التي تتبعها.
  • يُفضل اختيار الشركات التي توفر سبريد منخفض.
  • حجم الرافعة المالية المقررة لتداول العملات الرقمية.
  • تعرف على أنواع العملات الرقمية المتاحة للتداول من خلال الوسيط.
  • مدى توفر النشرات الإخبارية ومختلف أدوات التحليل المتقدم.
  • مستوى جودة خدمة العملاء.

يُضاف إلى كل ما سبق ضرورة التعرف على جودة منصات التداول المعتمدة من قبل الوسيط، ويفضل انتقاء الوسطاء الذين يوفرون إحدى المنصات العالمية -مثل منصة MetaTrader- التي تتوافق مع كافة أنواع الأجهزة وأنظمة التشغيل، فضلاً عن أنها أكثر مرونة وأسرع في تنفيذ الأوامر، وبصفة عامة يفضل التوجه للشركات التي لها باع طويل بالأسواق المالية وتحظي بسمعة طيبة.

هل كل شركات تداول العملات الرقمية في مصر موضع ثقة؟

حقق التداول عبر الإنترنت انتشاراً واسعاً بالسنوات الأخيرة وجذب ملايين المستثمرين، أمام ذلك التزايد في معدلات الإقبال بات من الصعب القول بأن جميع شركات تداول العملات الرقمية في مصر أو بأي دولة أخرى آمنة، حيث ساهم ذلك في ظهور بعض شركات الوساطة المُحتالة غير الموثوقة.

يمكن التعرف على أفضل شركات تداول العملات الرقمية في مصر من خلال مُطالعة قائمة شركات الوساطة الموصى بها من ثقة،  كذا يمكن التأكد من سلامة تراخيص الشركات ووضعها القانوني عن طريق الآتي:

  • تعرف على مكانة الجهات التي أصدرت التراخيص ومدي مصداقيتها.
  • تأكد من أن الشركة تدرج على موقعها نسخة من وثيقة الترخيص ولا تكتفي فقط بذكره نصاً.
  • يمكن التواصل مباشرة مع الجهات الرقابية للتأكد من وضع شركة الوساطة المالية.
  • شهادات الجودة وجوائز التميز في مجال الفوركس والتداول الحاصلة عليها الشركة.

ما أهم الجهات المنوطة باعتماد وترخيص الوسطاء؟

ذكرنا سلفاً أن شركات تداول العملات الرقمية في مصر هي في واقع الأمر مجموعة من شركات الوساطة المالية العالمية -تنتمي في الغالب لدول الاتحاد الأوروبي- وتقدم خدماتها بالمنطقة العربية والشرق الأوسط، مما يعني أنها لا تخضع للقوانين أو الجهات الرقابية المحلية.

بناء على ذلك فإن السبيل الوحيد للتعرف على الأفضل بين شركات تداول العملات الرقمية في مصر وضمان سلامة الأموال المودعة لديها هو التأكد من حصول شركة الوساطة على ترخيص واحدة أو أكثر من منظمات الرقابة المالية الدولية الجديرة بالثقة، من أبرز جهات اعتماد شركات التداول حول العالم ما يلي:

  • هيئة السلوك المالي البريطانية (FCA).
  • هيئة توجيه سوق الأدوات المالية (MiFID).
  •  لجنة الأوراق المالية والبورصة في قبرص (CySEC).
  • الهيئة السويسرية العامة للرقابة على الأسواق المالية (FINMA).
  • ترخيص الهيئة الأسترالية للأوراق المالية والاستثمارات (ASIC).

هل يمكن التداول مع الوسطاء العالمين بحسابات إسلامية؟

الإجابة المؤكدة على هذا التساؤل الشائع بين المتداولين هي "نعم"؛ حيث أن  النسبة الأكبر من أبرز شركات الوساطة المالية الأجنبية ومن بينها كبرى شركات تداول العملات الرقمية في مصر تحرص على دعم المتداولين من الجنسيات العربية من خلال العديد من التسهيلات والخدمات الخاصة، في مقدمة تلك الخدمات إتاحة خيار حساب التداول الإسلامي المتوافق مع أحكام الشريعة.

يمكن من خلال حسابات التداول الإسلامية تداول كافة أنواع السلع والأدوات المالية المتاحة للحسابات التقليدية مثل أزواج العملات والأسهم والمعادن بالإضافة إلى العملات الرقمية، لكن يكون ذلك دون فرض عمولات تبييت (SWAP) على الصفقات لانطوائها على شبهة ربوية تتعارض مع تعاليم الدين الحنيف.

في النهاية يمكنك خوض تجربة تداول مميزة بشروط استثنائية من خلال حساب تداول VIP من ثقة، الذي يقدم دعماً كاملاً للمتداول العربي من قبل نخبة من أفضل الخبراء في الأسواق المالية، ذلك من خلال باقة متنوعة من الخدمات مثل التوجيه المهني والاستفسارات المجانية والعديد من مظاهر وأشكال الدعم الأخرى التي تضمن لك تداولاً آمناً وموثوقاً ومميزاً على كافة الأصعدة.

نحن هنا لمساعدتك! لا تتردد في سؤالنا عن أي شيء. انقر أدناه لبدء المحادثة.

فريق خدمة الزوار

عيسى البنا

متوفر