تغريم منصة التداول Robinhood ٧٠ مليون دولار

قال منظم الصناعة المالية يوم الأربعاء أن منصة التداول Robinhood تم تغريمها يما يقرب من 70 مليون دولار بسبب الانقطاعات على مستوى النظام وممارسات الاتصالات (SE :7010) والتداول المضلل.

تتعلق التسوية بالفشل الفني لمنصة التداول Robinhood في مارس 2020، وافتقار المنصة إلى العناية الضرورية قبل الموافقة على العملاء لوضع تداولات الخيارات وتقديم معلومات مضللة للعملاء حول جوانب مثل التداول بالهامش. كان سوق الأسهم ينغمس في ذلك الشهر في تداول جامح وسط جائحة فيروس كورونا.

أفادت FINRA ،وهي منظمة ذاتية التنظيم تشرف على شركات الوساطة وممثليها المسجلين، أنها قامت بتغريم Robinhood بمبلغ 57 مليون دولار وأمرت تطبيق تداول الأسهم بدفع ما يقرب من 13 مليون دولار كتعويض لآلاف العملاء.

منصة التداول Robinhood تواجه مشاكل كثيرة

قامت منظمة FINRA بالنظر في الضرر الكبير الذي لحق بالعملاء، بما في ذلك ملايين العملاء الذين تم تضليلهم بمعلومات خاطئة من قبل الشركة، وملايين العملاء الذين تأثروا بانقطاع أنظمة الشركة في مارس 2020، بالإضافة إلى آلاف العملاء الذين وافقت الشركة على خياراتهم للتداول.

من المتوقع أن يتم طرح منصة Robinhood للجمهور في وقت ما من هذا العام – وقد شهدت  المنصة عدة أيام من الانقطاعات في بداية مارس 2020 أثناء الوباء ، مما جعل العملاء غير قادرين على تداول الأسهم أو الخيارات ، وقد ظلت المنصة غير متصلة بالإنترنت خلال بعض أيام التداول الأعلى حجمًا وسط أسرع سوق هابطة في التاريخ.

واجهت Robinhood أيضًا انتقادات كثيرة بشأن وفاة شاب يبلغ من العمر 20 عامًا قام بالانتحار بعد اعتقاده أنه تكبد خسائر فادحة في Robinhood.