الفرق بين شركات التداول المرخصة وشركات التداول الغير مرخصة

محتويات

شركات التداول الغير مرخصة تخترق سوق الفوركس بنسبة كبيرة، وقد يقع العديد من المستثمرين، المبتدئين، والجدد في براثن تلك الشركات اعتقادًا منهم أنها شركات موثوق فيها، ويمكنها أن تقدم لهم فوائد استثمارية عندما يتعاونون معها. وعندما يتعلق الأمر بشركات التداول داخل سوق الفوركس، فستجد أن هناك نوعين من تلك الشركات أولهما شركات مرخصة، وثانية شركات غير مرخصة، وقد يجد العديد من المستثمرين حيرة دائمًا في معرفة ما هو الوسيط الأمثل لهم، هل سيكون عليهم اختيار شركة تداول مرخصة، أم يمكنهم المجازفة مع شركة تداول غير مرخصة، خصوصًا إذا كانت تقدم عروض تداول مغرية لهم.

في الواقع شركات التداول المرخصة هي تلك الشركات التي تخضع لرقابة الهيئة التنظيمية المالية الموجودة في البلد التي تقوم بممارسة تداولها فيها، مثل (هيئة FCA في المملكة المتحدة) والتي يكون لزامًا على كل شركة تداول داخل المملكة المتحدة تريد ممارسة عملها فيها التقدم بورقها إلى تلك الهيئة لمراجعتها، وإعطائها التصريح اللازم لممارسة عملها، وحينها سيكون عليها الامتثال للقواعد التي وضعتها تلك الهيئة، والتي في الغالب تكون قواعد تنظم السلوك المالي لشركة التداول تلك بطريقة تخدم المستثمرين، وتحميهم من أن يكونوا عرضة لعمليات الاحتيال.

لكن على الجانب الآخر عندما نتحدث عن شركات التداول الغير مرخصة فسنجد أنها شركات لا تقيمها قيود، ولا التزامات، وتمارس أعمالها داخل السوق المالي على حسب أهوائها، فهي ليس شرطًا أن تكون نصابة، ولكن أيضًا لن تجزم أنها شركات تعطي للمستثمر معها الأولوية، لذا دعونا نرشدكم إلى ما هو الفرق بين شركات التداول المرخصة وشركات التداول الغير مرخصة

شركة التداول المرخصة

هي الشركة التي تمارسها عملها بشكل قانوني، وتحمل ترخيص من هيئة الرقابة المالية في البلد التي تمارس عملها فيه، وهذا الترخيص يمنحها الثقة التي تجذب المستثمرين للتعامل معها، كما أن هذا الترخيص يحملها ببعض القيود، والقواعد التي سيكون عليها الالتزام بها، وممارسة عملها وفقًا لنهجه. ومن الجدير بالذكر، أنه ليس معنى حصول شركة تداول ما على ترخيص من قبل هيئة الرقابة المالية أن تمارس أعمالها وفقُا لأهوائهم، فيما بعد، ولكن بالعكس يتم دائمًا مراقبتها من قبل الهيئة المالية المعنية بذلك، وإذا حدث ما يجعلها محل للشك، قد تقوم الهيئة الرقابية بوقف ترخيصها، وتعليق أعمالها، وتحذير المستثمرين من التعامل معها.

شركات التداول غير المرخصة

هي الشركات التي تمارس أعمال التداول الخاص بها بشكل حر دون أي قيود، أو قواعد وفقًا لأهوائها هي، وفي الغالب ستمارس عملها من خلال الإنترنت، بحيث يكون من السهل عليها خداع المستثمرين معها دون أن يستطيع المستثمرين أن يصلون إليها بشكل ملموس، مما يجعل من السهل عليها الاختفاء حينما تريد دون أي محاسبة، أو قيود.

لماذا بعض شركات التداول غير مرخصة؟

بالبحث على الإنترنت ستجد العديد من وسطاء التداول المرخصين الذين يتباهون بالرخصة المعطاة لهم، ويضعونها على صفحتهم الرئيسية، وهذا لأن الترخيص يزيد من مصداقية شركة التداول، ويساعد المستثمرين المحتملين على رؤية أن تلك الشركة التي يريدون التعامل معها هي شركة جديرة بالثقة. في حين أن هناك أيضًا العديد من شركات التداول الغير مرخصة، وهناك عدة أسباب مختلفة قد تجعل شركات التداول تعزف عن الحصول على رخصة، وهي كالآتي.

خفض التكاليف

الحصول على ترخيص من قبل هيئة الرقابة المالية، والحفاظ عليه بحاجة إلى الكثير من المال، وأحيانًا قد يكون بالملايين، مما يجعله عقبة في طريق أي شركة تداول، وخصوصًا شركات التداول التي ما زالت تخطو خطواتها الأولى داخل سوق التداول. فأي شركة تداول جديدة ما زالت حديثة العهد لن تضيع رأس مالها بالكامل من أجل الحصول على ترخيص في حين أنه يمكنها العمل من دونه، فهي أن دفعت الكثير من الأموال لن تجد طريق أمامها سوى اقتصاصها فيما بعد من المتداول معها عن طريق فرض رسوم عالية عليه، وهذا قد يجعل المتداول ينفر منها، ويأبى التعامل معها، لهذا تختار شركات التداول العمل بدون ترخيص، وجذب الكثير من المتداولين عن طريق فرض عمولات، ورسوم تداول مخفضة.

الحد من الأعباء الضريبية

معظم شركات التداول تكون تابعة لدول خارجية، ويكون مفروض عليها مجموعة من الضرائب التي ستكون مجبرة على دفعها بصفة دورية، لذا، فإن تجاهل حصولها على ترخيص من قبل الهيئات الرقابية يحد من أعبائها الضريبية. أيضًا الشركات غير المرخصة قادرة على تقديم نطاقات مختلفة من المنتجات، أو خدمة العملاء الذين لن يكونوا قادرين على تقديمها إذا قاموا بدفع مبالغ طائلة من أجل ترخيصهم.

أسباب تضليلية

ليس كل الأسباب التي ترجع لعدم ترخيص شركة تداول ما أعمالها أسباب خارجة عن إرادتها، فهناك بعض شركات التداول لا تختار ترخيص نفسها من قبل هيئات الرقابة المالية من أجل الانخراط في ممارسات الاحتيال، أو الممارسات التجارية السيئة التي يمكنها أن تسبب ضائقة مالية لعملائها، وتستفيد من عمليات النصب، والاحتيال تلك بشكل مباشر.

ما هي مخاطر اختيار شركة تداول غير مرخصة

أي مستثمر يجد أن التعامل مع شركة تداول غير مرخصة فرصة يجب اغتنامها، فهو يعرض نفسه للتالي.

التضليل

يمكن أن يحمل لك التعامل مع شركة تداول غير مرخصة تعريضك إلى مخاطرة كبيرة بأموالك، وهذا لأن التعامل مع تلك الشركات قد يجعلك عرضة لعمليات احتيال، وسوء معاملة، وخسائر مالية كبيرة. فإن الشركات المرخصة تمنح لك الحماية من عمليات الاحتيال، خصوصًا عندما تسوء الأمور المتعلقة بالتداول مع تلك الشركة، فهي تسهل لك الخروج بأقل قدر من الخسائر.

القلق

التعامل مع شركة تداول غير مرخصة يجعل دائمًا استثمارك معها مصدر للقلق، ولكن هذا لن تجده مع شركات التداول المرخصة، فإن المتعاملين مع شركات التداول المرخصة يمكن أن يشعر المتداولين معها براحة البال بشكل أكبر، وهذا لأنهم يدركون جيدًا أن الشركة التي يتداولون معها تلزم بتلك القواعد، وجميع اللوائح التي تفرضها عليهم الهيئة الرقابية الخاصة بمدينتهم. وبالتالي ستكون في مأمن من سوء المعاملة.

الضمانات المالية

لا توفر لك الشركات المرخصة أي ضمانات مالية، فإذا قررت الاختفاء، والتخلي عن أعمالها يمكنها ذلك بسهولة، أما شركات التداول المرخصة يمكن للمستثمرين معها أن يستفيدوا من التعويض المالي في حالة خروج شركة الوساطة الخاصة بهم عن العمل . كما أن التعامل مع شركات تداول مرخصة يعمل على طمأنة المستثمرين بأن مواردهم المالية ومعلوماتهم الشخصية في أيدٍ أمينة.

كيفية تجنب شركات التداول الغير مرخصة

التداول مع شركات تداول مرخصة وموثوقة

تقييم شركة eToro

eToro

2.5 فتح حسابتفاصيل أوفى
تقييم شركة AvaTrade

AvaTrade

5 فتح حسابتفاصيل أوفى
تقييم شركة Plus500

Plus500

4.3 تفاصيل أوفى
تقييم شركة ADSS

ADSS

4.5 تفاصيل أوفى

الانتباه عند اختيار وسيط التداول وشركة التداول

للأسف هناك العديد من المستثمرين الجدد الذي ينتهي بهم المطاف بتجارب سيئة من خلال تعرضهم لعمليات خداع من قبل شركات تداول غير مرخصة، وهذا يرجع لسببين، أما أنهم غير مدركين لأهمية اختيار وسيط منظم، أو أنهم لم يقوموا بالاهتمام الكافي باختيار شركة الوساطة التي يرغبون في التعامل معها، والتأكد من كونها مرخصة، وذات سمعة طيبة. لذا لاختيار شركة تداول مرخصة ينبغي عليك أخذ الوقت الكافي للتحقق بشكل دقيق من موقع شركة التداول على الويب، وهذا لأن موقعهم كفيل بكشف الهيئة التنظيمية الخاصة بهم، والتحقق من أن عضويتهم أصلية قبل تخصيص أي أموال للتعامل معهم.

كانت هذه أبرز النقاط المتعلقة بالفرق بين شركات التداول المرخصة، وشركات التداول الغير مرخصة، وأيهما أفضل بالنسبة لك عند الرغبة في التداول. لمزيد من التفاصيل سنكون سعداء بالرد على استفساراتكم في أي وقت فقط اترك تعليقك بالأسفل في صندوق التعليقات.