الاستثمار في الذهب للمبتدئين

محتويات

كان معدن الذهب على مَرّ العصور مصدر جذب وأحد الخيارات الأولى للاستثمار وتنمية الأموال، خلال السنوات الماضية وعقب انتشار التداول عبر الإنترنت ظل الذهب محتفظاً بمكانته كأحد الأصول المالية الأكثر تداولاً عبر المنصات الرقمية، يرجع هذا إلى تعدد المقومات التي كفلت له التميز والتي كانت سبباً في وصفه دائماً بأنه "ملاذ آمن" يتم اللجوء إليه لحماية قيمة الأموال من تقلبات أسعار الصرف.

يمثل الاستثمار في الذهب للمبتدئين خياراً جيداً حيث يسهل مراقبة الاتجاه العام له وللمعادن الثمينة بصفة عامة، بناءً على ذلك يمكن التنبؤ بالأسعار المستقبلية وبالتبعية إتمام صفقات رابحة، خاصة أن التداول الرقمي عبر الإنترنت -باعتباره النمط الاستثماري الأكثر تقدماً وتطوراً- جعل الأمر أكثر يسراً وسهولة، في ظل توافر أدوات التحليل المتقدم والرسوم البيانية الداعمة للمستثمر وكذا إتاحة خيار الرافعة المالية وخصائص إدارة المخاطر وغير ذلك الكثير من المزايا التي لم تكن متاحة من قبل.

نصائح الاستثمار في الذهب للمبتدئين

يقوم التداول عبر الإنترنت بمفهومه العام وعملية تداول الذهب على وجه الخصوص على أساس علمي؛ إذ يعتمد بصورة كاملة على المعلومات الحقيقية والتحليلات الدقيقة دون ترك أدنى مجال للصدف أو ضربات الحظ، لذا حرص الخبراء على تقديم مجموعة من نصائح الاستثمار في الذهب للمبتدئين لمساعدتهم على عقد صفقات ناجحة ومربحة تحقق لهم النتائج المأمولة.

1. تحليل السوق 

تعتمد آلية تحقيق الربح في التداول عبر الإنترنت بمفهومه العام على مدى قدرة المتداول على توقع تحركات أسعار الأصول المالية -بالارتفاع أو التراجع- خلال نطاق زمني مُعين، لهذا فإن أولى النصائح المقدمة في هذا الصدد هي ضرورة إتقان أدوات التحليل باعتبارها المصدر الرئيسي للمعلومات حول حركة السوق، بالإضافة إلى إجادة قراءة الرسوم البيانية للذهب. 

يتمثل الدور الرئيسي لمجموعة أدوات التحليل في إعانة المتداول على تحديد حركة السوق في ضوء معلومات دقيقة ومُفصلة، بالتبعية يتمكن من تحديد افضل اوقات تداول الذهب ومن ثم اتخاذ قراراته حول صفقاته الخاصة سواء بالبيع أو الشراء.

2. العوامل المؤثرة في سعر الذهب

قمنا بالتنويه سلفاً إلى أن الاستثمار في الذهب يعني الاستفادة من الفروق الناتجة عن حركة السعر، تلك القاعدة تسري على كافة أشكال الاستثمار سواء بامتلاك الذهب بصورة مادية أو النمط الأكثر تطوراً وتقدماً المتمثل في تداول المعادن الثمينة عبر المنصات الرقمية، بناء على ذلك فإن الاستثمار يشترط الإلمام بالعوامل الأكثر تاثيراً في أسعار الذهب والتي تتمثل فيما يلي:

  • حجم الطلب على الأصل المالي أي الذهب.

  • قيمة سعر صرف الدولار حيث تربطه بالذهب علاقة عكسية.

  • سياسات البنوك المركزية.

  • معدلات التضخم.

  • الأزمات الاقتصادية والسياسية.

3. المنتجات المرتبطة بالذهب

إحدى أبرز نصائح الاستثمار في الذهب للمبتدئين هي عدم التركيز على الأصل المالي المتداول -أي سعر المعدن نفسه- فقط، إنما يرى أصحاب الخبرة في هذا الصدد أن من الضروري مراقبة الأصول المرتبطة به مثل منتجات الذهب المتداولة في البورصة، حيث يمكن من خلال مراقبة أسعارها توقع تحركات سعر الذهب مستقبلاً، فضلاً عن أنها في حد ذاتها تمثل فرصة استثمارية كبرى.

الاستثمار في الذهب بصورة غير مباشرة

يوصي الخبراء المتداولين بصفة عامة بضرورة أن يتسموا بقدر أكبر من المرونة وأن يبحثون دوماً عن الفرص الاستثمارية الأكثر ملاءمة، لهذا فإن من ضمن توجيهات الاستثمار في الذهب للمبتدئين عدم إقصار استثمارهم على تداول المعدن فقط، إنما توجد عدة أشكال أخرى لاستثمار الذهب -وإن كانت غير مباشرة- يمكنهم الاستفادة منها وجني الأرباح من خلالها.

أبرز بدائل الاستثمار في الذهب بصورة غير مباشرة تتمثل في تداول أسهم الشركات الناشطة في مجال التعدين، يرى الكثير من الخبراء في ذلك خياراً مثالياً للتداول الناجح خاصة أنه يجمع بين مزايا تداول الأسهم ومزايا تداول الذهب في وقت واحد، خاصة أن أسعار أسهم شركات تعدين الذهب قد تكون -في بعض الأحيان- أفضل وأكثر توافقاً مع حجم استثمارك مقارنة بأسعار الذهب نفسه.

تداول الذهب عبر رافعة مالية

ينصح الخبراء دوماً بعدم المجازفة بكامل قيمة رأس المال خاصة بالنسبة للمبتدئين في عالم التداول وذلك لتجنب التعرض لخسائر مادية فادحة، إذ يروا أن من الضروري أن يحتفظ المستثمر بجزء من رأس ماله يمكنه دوماً من العودة إلى المضمار لتعويض الخسائر -حال التعرض لها- أو مضاعفة الأرباح المستقبلية، لهذا فإن أولى نصائح الاستثمار في الذهب للمبتدئين هي البدء بمبالغ صغيرة أو متوسطة.

يعتقد البعض أن انخفاض رأس المال سوف يقابله انخفاض مماثل في قيمة الأرباح المحتملة، لكن هذا ليس صحيحاً في حالة التداول عبر الإنترنت وذلك بفضل خاصية الرافعة المالية، حيث أنها تمكن المتداول من مضاعفة قيمة رأس المال المتداول دون الحاجة إلى تكبد أي إيداعات إضافية، بناءً على ذلك يمكنه فتح صفقات بمراكز أعلى وقيمة أكبر وبالتبعية مضاعفة الأرباح المُحتمل أن يحققها من خلالها.

أفضل وسطاء الاستثمار في الذهب للمبتدئين

يرتبط نجاح تجربة التداول عبر منصات الإنترنت ارتباطاً وثيقاً باختيار الوسيط المالي المناسب، فيما يلي نستعرض مجموعة من أبرز شركات التداول التي يمكنك البدء من خلالها، نظراً لأنها تدعم المنصات الأكثر تقدماً وتطوراً وكذا تدعم عملائها عبر باقة متنوعة من الخدمات الخاصة والمميزة، هذا إلى جانب أنها منظمة قانوناً ومرخصة من قبل أفضل هيئات رقابية في أسواق المال بما يضمن التزامها بالقوانين المُنظمة لهذا النشاط المالي وتفعيلها لبروتوكولات حماية أموال العملاء.

تقييم شركة Evest
  • التراخيص

    CySEC, VFSC

  • أقل مبلغ لإيداع

    $250

  • حساب تجريبي
فتح حساب تقييم شركة Evest
تقييم شركة AvaTrade فتح حساب تقييم شركة AvaTrade
تقييم شركة Exness فتح حساب تقييم شركة Exness
تقييم شركة eToro فتح حساب تقييم شركة eToro 67٪ من حسابات مستثمري التجزئ.... 67٪ من حسابات مستثمري التجزئة يخسرون أموالهم عند تداول العقود مقابل الفروقات مع هذا الوسيط.
تقييم شركة Accuindex فتح حساب تقييم شركة Accuindex

هل تحتاج مساعدة لبدء الاستثمار في الذهب؟

هل ترغب في اللحاق بالركب والسير على خطى من سبقوك نحو جني الأرباح عبر تداول الذهب؟، إن كنت أحد هؤلاء ولازلت لا تعلم كيف تبدأ فإن كل ما تحتاجه هو النقر على أيقونة "تواصل معنا" أسفل هذه الفقرة، حيث يمكنك من خلالها التواصل بشكل مباشر مع أحد خبراء موقع ثقة عبر تطبيق "WhatsApp"، ليتولى الإجابة على كافة أسئلتك وإرشادك إلى شركات التداول المرخصة الملائمة لاحتياجاتك والمتوافقة مع حجم استثمارك بجانب تلقي العديد من أشكال الدعم الأخرى.

تواصل معنا الآن

هل تداول الذهب عبر الإنترنت مشروع قانوناً؟

الإجابة القاطعة على هذا السؤال المتكرر هي "نعم" فالتداول عبر الإنترنت بصفة عامة نشاط مالي مشروع ومنظم قانوناً في أغلب دول العالم، كل ما عليك هو البحث عن الوسيط المالي الجدير بالثقة وهو أمر يمكن تحقيقه بسهولة عبر فحص تراخيص شركات التداول والتأكد من أنها خاضعة لإشراف واحدة أو أكثر من الجهات الرقابية الكبرى حول العالم. 

كيف يمكن الاستثمار في الذهب بمبالغ صغيرة؟

أحد أبرز مزايا التداول عبر الأنترنت والسبب الرئيسي في تزايد الإقبال عليه هو أنه يتيح فرصة الاستثمار للجميع بما في ذلك أصحاب رؤوس الأموال الصغيرة، حيث أن أغلب شركات التداول المرخصة تتيح للعملاء فتح حسابات تداول حقيقية من خلال إيداعات صغيرة في متوسط 100: 250 دولار أمريكي فقط. 

يضاف إلى مزايا التداول عبر الإنترنت أن الوسطاء والمنصات تدعمك بواسطة أدوات تحليل لتحديد أفضل اوقات تداول الذهب، بالإضافة إلى أن الرافعة المالية تعينك على تحقيق أهدافك والحصول على أرباح أكبر دون الحاجة إلى زيادة قيمة رأس المال الفعلي.

كيف افتح حساب تداول الذهب عبر الإنترنت؟

يعد الذهب والمعادن الثمينة بصفة عامة أحد الأصول المالية المدرجة للتداول عبر المنصات الرقمية، التي يمكن الوصول إليها من خلال خطوات بسيطة للتسجيل لدى إحدى شركات التداول الموثوقة، وذلك باتباع الخطوات التالية:

  • تعرف جيداً على الخدمات المقدمة من الوسيط وأنواع الحسابات المتاحة من خلاله.

  • عقب تحديد الوسيط المناسب انقر على أيقونة فتح حساب حقيقي.

  • قم بتسجيل البيانات الشخصية المطلوبة لتفعيل الحساب.

  • إيداع المبلغ المطلوب عبر إحدى وسائل الدفع المتوفرة.

  • أخيراً يمكنك التداول بحرية مُطلقة والبدء في تحقيق الأرباح.

احصل على تجربة تداول خاصة بشروط استثنائية فقط من خلال خدمة ثقة - حساب تداول VIP، حيث يعمل ممثلينا -بموجب خبرتهم الطويلة في أسواق المال- على دعمك من خلال خدمات متعددة عبر مختلف مراحل المتداولة، بداية من مساعدتك في تفادي الشركات المحتالة والتداول بثقة وأمان مع شركات عالمية حاصلة على جوائز تميز ومعتمدة من كبرى الهيئات الرقابية، هذا إلى جانب العديد من أشكال الدعم الأخرى خلال التداول الفعلي مثل إجابة الأسئلة والتوجيه المهني وغير ذلك الكثير والكثير.